المهارات التي تتطلبها الهندسة لتكون مهندساً متميزاً

الهندسة هي واحدة من المجالات الأسرع والأكثر إثارة اليوم ، حيث تقدم لخريجي الجامعات الجدد فرص واسعة لتحقيق الأرباح ، والاستقرار الوظيفي ، والكثير من الرضا الشخصي. هناك العديد من الوظائف المختلفة المتاحة للمهندسين. ولكن لا يمكن لأي شخص أن يكون مهندساً ، حيث أن المهارات والمعرفة المطلوبة لذلك مكثفة.

سيحتاج معظم المهندسين المتطلعين على الأقل إلى درجة البكالوريوس من كلية هندسية أو من الجامعة حيث أن المهندسين أصحاب الدخل العالي غالباً ما يمتكلون شهادة ماجستير أو دكتوراة في تخصصهم. إلى جانب الخلفية التعليمية المناسبة والخبرة التقنية ذات الصلة بالمجال، ستحتاج إلى إثبات العديد من المهارات الشخصية  من أجل الحصول على وظيفة جيدة والحفاظ عليها.

المهارات الشخصية هي تلك التي تنطوي على أمور إجتماعية ، مثل القيادة والتواصل. فهي تكمل المهارات “العملية / التقنية” ، مثل النمذجة الحاسوبية أو المعرفة العملية بالكيمياء ، والتي تكون خاصة بمجالك الهندسي و ذو طبيعة تقنية.

مهارات الهندسة التي تحتاجها :

هناك عدة فروع مختلفة في مجال الهندسة ، لكل منها مجموعة من المهارات التقنية المختلفة. حتى في داخل مجال معين ، تختلف متطلبات الوظيفة المحددة بشكل كبير بين المناصب. تأكد من قراءة أوصاف الوظائف بعناية والتأكيد على المهارات الملائمة في سيرتك الذاتية ورسالة التعريف ومقابلة العمل. سوف تختلف المهارات الاجتماعية أو الشخصية بشكل أقل من وظيفة هندسية إلى أخرى ، وقد لا تبدو بأهمية المهارات العملية ولكنها تشكل فارقاً بالنسبة لمدراء العمل عند تطابق المهارات العملية لكثير من المتقدمين للوظيفة ويمكن ذكرها أو عدم ذكرها في الوصف الوظيفي .

فيما يلي سبعة من أهم المهارات التي يجب أن يتقنها المهندس. يمكن أن تساعدك مراجعة هذه القائمة في تحديد مهارات الهندسة التي تمتلكها بالفعل والتي من شأنها أن تجعلك مهندسًا جيدًا وأي المهارات التي ينبغي عليك تعلمها.

  • التفكير الإبداعي

تتعلق الهندسة بصورة أساسية بحل المشكلات، وهذا يعني إيجاد طرق جديدة لتطبيق المعرفة الحالية – عملية إبداعية حقيقية. يمكنك أن تنجذب إلى الهندسة بسبب عنصرها الإبداعي.

ملاحظة: من ناحية أخرى ، إذا كنت لا تفكر في نفسك كشخص من النوع المبدع ، يمكنك ممارسة التفكير خارج الصندوق من خلال العصف الذهني غير المقيد، أحلام اليقظة ، واللعب.

  • نمذجة الحاسوب:

النمذجة الحاسوبية هي إنشاء واستخدام نماذج الحاسوب  لعمل محاكاة للأنظمة المعقدة. في حين أن النمذجة ليست شيئاً فريداً في مجال الهندسة ، فقد أصبحت عنصرا حاسما في العديد من أنواع الهندسة. يمكن استخدام النمذجة عبر الحاسوب للتنبؤ بأي شيء إبتدءاً من السرعة التي قد يتم بها إخلاء مخطط إستاد كرة قدم في حالات الطوارئ إلى الكيفية التي قد تتصرف بها محطة توليد الطاقة إذا فشل أحد المكونات الحرجة. ليس كل المهندسين بحاجة إلى خبرة البرمجة لبناء النماذج ، ولكنك ستحتاج إلى فهم كيفية عمل النماذج حتى تعرف أنواع المشاكل التي يمكن محاكاتها وما تعنيه المحاكاة لمشروعك.

  • الانتباه للتفاصيل:

إن المشاريع الهندسية معقدة للغاية وتشمل العشرات إن لم يكن المئات من الناس. يمكن أن يؤدي خطأ بسيط في أي نقطة أثناء التخطيط أو التطوير أو الإنشاء إلى الفشل. إن مشروعاً فاشلاً لايؤدي إلى خسارة المال فحسب ، بل قد يؤذي الأشخاص أو حتى يقتلهم.

  • الرياضيات المتقدمة:

لقد ولت أيام الحساب باليد ومع المسطرة الحاسبة ، ولكن وجود أجهزة الكمبيوتر لا يحررك من الحاجة إلى فهم الرياضيات. في الواقع ، بما أن أجهزة الكمبيوتر يمكنها فقط اتباع التعليمات ، يجب على المهندسين أولاً معرفة كيفية حل المشكلات الرقمية بمفردهم قبل أن يتمكنوا من إخبار الكمبيوتر بما يجب فعله.

  • مهارات التواصل:

الهندسة مجال تقني للغاية ويعتمد على عمليات تواصل دقيقة وموجزة بين الزملاء. ولكن سيتعين عليك أيضًا التواصل مع أشخاص من خارج المجال ، مثل العملاء وأحيانًا عامة الناس الذين ليس لديهم خلفية تقنية. من المهم أن تكون قادرًا على ترجمة معرفتك المتخصصة إلى مصطلحات يمكنهم فهمها.

  • القيادة:

يعرف المهندسون عادة بقدراتهم التقنية، لكن مهارات القيادة والإدارة لا تقل أهمية. أثناء إدارة المشاريع ، تحتاج إلى تعلم كيفية تفويض المهام ، وتنظيم فرق كبيرة من الأشخاص، وتنسيق العديد من العمليات المعقدة.

ملاحظة: مع تقدم مسارك المهني ،من المحتمل أن تصبح مسؤولاً عن إدارة المهندسين الآخرين وتحفيزهم على حدٍ سواء.

  • العمل بروح الفريق :

المهندسون  في الغالب لايعملون بمفردهم  أبداً، ستعمل مع مجموعة واسعة من الموظفين، سواء مع زملائك المهندسين أو أشخاص من خارج قسمك، لجني ثمار مشاريعك. يجب أن تكون قادراً على العمل بشكل تعاوني مع أنواع مختلفة من الناس على كافة المستويات ، وتطبيق المهارات المتنوعة مثل التواصل اللفظي ولغة الجسد المناسبة لوضع الأهداف وتحديد أولويات المشاكل. أنت بحاجة إلى الشخصية والنزاهة التي ستحث الآخرين على الثقة بك والاعتماد عليك في العمل.

بقلم: أليسون دويل

ترجمة: محي الدين هارون

المصدر

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

للتواصل معنا عبر الواتس اب نرجو الضغط على صورة احدي موظفي خدمة العملاء ادناه، بعدها يمكنك ادخال رقم جوالك والرساله ثم الضغط على زر الارسال
WeCreativez WhatsApp Support
السعوديه
فاطمه
متاح
%d مدونون معجبون بهذه: