إجتياز مقابلة العمل الشخصية : نصائح مهمة وعملية للنجاح في مقابلة العمل

كيف تجتاز المقابلة الشخصية ؟

أهمية الإعداد لمقابلة العمل

في الكثير من الأوقات نعتقد أن السيرة الذاتية المثالية فحسب هي التي تؤهلنا لنحصل على الوظيفة التي نرغب بها ولكن مقابلة العمل لا تقل أهمية عن السيرة الذاتية بل هي التي تعززها وتؤكد على صدق ما كتبته فيها من معلومات، لذلك سنقدم لك بين يديك أهم النقاط التي تحتاج لمعرفتها لتضمن لك مكاناً بين موظفي الشركة التي ترغب في العمل بها بل وسنخبرك ببعض الخدع التي يمكنك استخدامها لتحصل على وظيفة أحلامك.

سنتحدث بداية عن ما يسبق المقابلة وكيف تستعد لهذا اليوم المهم ثم سنتطرق الى الأمور التي يتوجب عليك التركيز عليها أثناء المقابلة لتنقل صورة إيجابية عنك لمن معك وبعد ذلك سنسرد بعض الأخطاء الشائعة التي عليك تجنبها حتى لا تضيّع  فرصتك في العمل في المكان الذي ترغب به ، وأخيراً سنريك ما عليك فعله بعد الانتهاء من المقابلة.

كيف أستعد للمقابلة الوظيفية ؟

  1. المظهر العام : قد يبدو الاهتمام بالمظهر أمراً ثانوياً حين نتحدث عن العمل لكنه في الحقيقة يعطي انطباعا مبدئياً عن اهتمامك بنفسك وبالتالي انعكاس هذا على اهتمامك بتقديم الأفضل للشركة ، لذلك احرص على الحضور للمقابلة بملابس نظيفة ومناسبة ، فلا ترتدي ملابساً كثيرة الألوان أو خاصة بالحفلات ، بل احرص على أن تكون الملابس رسمية  مع تخفيف الاكسسوارات والمكياج للنساء.
  2. البحث والاطلاع : ابحث عن الشركة في موقعها الخاص على الإنترنت لتأخذ خلفية عنها وعن طبيعة عملها ، سيقدرون الجهد الذي بذلته وحتى تكون مستعداً إن طرح عليك سؤال يتعلق بشركتهم ، قم بتحضير مجموعة من الأجوبة على الأسئلة التي يكثر تكرارها في مقابلات العمل مثل : لماذا تعتقد أنك الأنسب لهذه الوظيفة ؟ لماذا تريد العمل هنا ؟ اذكر مشكلة واجهتك واستطعت التغلب عليها ؟ اذكر أهم نقاط قوتك وضعفك ؟ لماذا تركت عملك السابق ؟ تجنب الاجابات الآلية المكررة ثم تدرب على ما اخترته من اجابات مناسبة  بصوت عال لأن ذلك سيرفع من ثقتك بنفسك وقت المقابلة (في نهاية المقال أمثلة على مجموعة من الإجابات المناسبة للأسئلة السابق ذكرها والتي من الممكن أن تفتح ذهنك لتكوين إجاباتك الخاصة).
  3. التدريب : تدرب على المقابلة بمساعدة أحد أصدقائك ، يمكن لصديقك أن يمثل دور المقابل ويطرح عليك مجموعة من الأسئلة ، قد يفيدك ذلك لتخفف التوتر الذي قد يطرأ عليك وقت المقابلة ، يمكنك أن تقوم بذلك بمفردك إن لم تجد أحداً ليساعدك ، بقليل من الخيال والتمرين ستكون جاهزاً لأي سؤال قد يطرح عليك ، وكما ذكرنا في الخطوة السابقة فإن التدرب بصوت عالٍ مفيد جداً وسيزيد من ثقتك في نفسك. في نهاية المقابلة ، غالباً ما سيسألك المقابل إن كنت تملك أي أسئلة لطرحها عليه ، لذلك من الأفضل أن تحضر مجموعة من الاسئلة لتطرحها ، لأنها ستفتح الباب أمامك لتضيف ما لديك من معرفة وخبرات في أمور قد تفيد الشركة  وركز على جعلها مرتبطة بالمنصب الذي يبحثون عنه والتي تدلل على اهتمامك بالعمل معهم ، مثل : ما هي مسؤوولياتي في المنصب ؟ مع من سأتعامل  ؟ ما الصعوبات التي قد أواجهها ؟ مالذي سأحتاج لمعرفته لأنجح في عملي وأرتقي بنفسي وبالشركة؟
  4. الاستعداد النفسي : إن كنت تشعر بالتوتر فمارس بعض الرياضة أو الرقص أو التأمل واستمع للموسيقى لتساعدك على الإسترخاء، ولكن لا ترهق نفسك كثيراً خاصة إن لم تكن معتاداً على ممارسة الرياضة بشكل يومي ، بعض المشي والقفز وتمارين الظهر والبطن ستفي بالغرض.
  5. المهنية : لتؤكد على مهنيتك العالية واهتمامك بالمنصب الذي تتقدم إليه ، تأكد من طباعة سيرتك الذاتية وجميع الأوراق التي قد يسألك عنها المقابل وإحضارها معك للمقابلة وسيكون من الجيد أن تراجع ما كتبته في سيرتك الذاتية وأوراقك لتكون جاهزاً حين يسألك عنها المقابل.

ما الذي يتوجب علي التركيز عليه أثناء مقابلة العمل ؟

  1. احضر مبكراً : احضر في الوقت المناسب للمقابلة ، حضورك قبل المقابلة ب10 – 15 دقيقة سيدلل على اهتمامك بالوقت والعمل ، لذلك إن كان مكان الشركة التي تتقدم إليها بعيداً عن منطقتك أو في منطقة غريبة عليك فيفضل أن تقوم بالذهاب للمنطقة في اليوم السابق للمقابلة لتتأكد من معرفتك بالمكان ولتكون مستعداً في اليوم التالي فلا تتأخر . الحضور المبكر مهم فعلاً ولكن الحضور المبكر جدأً قد يدلل على خوفك وحاجتك الشديدة للعمل لذلك تجنب أن تحضر قبل المقابلة بأكثر من نصف ساعة بل حاول اختيار الوقت المناسب، كذلك كن منشغلاً بينما تنتظر حضور المقابل فراجع سيرتك الذاتية وأوراقك.
  2. سوّق لنفسك : أظهر أنك الشخص المثالي لهذه الوظيفة ، ركز على النقاط المشتركة بين مهاراتك وبين المهارات التي يبحثون عنها ، اربط بين المتطلبات التي يرغبونها وأظهر لهم أنك تملك ما يبحثون عنه، على سبيل المثال : إن كنت تتقدم لوظيفة تتطلب مهارات عالية في القيادة والتواصل مع الناس فحاول إظهار أنك تملك هذه المهارات ولا تنسى التركيز على الفائدة التي سيجنونها من تعيينك أكثر من تركيزك على منفعتك الخاصة ، أثبت أن لديك القدرة على حل المشاكل وأن بإمكانهم الوثوق بك وأنك على قدر عال من المسؤولية ولا تتردد في ذكر أمثلة من تجاربك السابقة لتدلل على كلامك
  3. اعترف بجهلك : تجنب الادعاء بأنك تعلم شيئاً أنت في حقيقة الأمر لا تعرف عنه شيئاً ، اعترف بعدم معرفتك بوضوح وبساطة ، إذا سألك المقابِل سؤالاً مباشراً وأنت لا تملك جواباً يمكنك أن تضع اقتراحاً أو تقوم بتخمين ولكن عليك أن توضح أن ما ذكرته هو رأيك الخاص بينما تذكر لهم طرقاً للبحث عن المعلومة التي لا تعرفها لتريهم أنك قادر على إيجاد المعلومة وإن لم تمتلكها.
  4. تمتع بآداب الحديث: المقابلة الوظيفية ليست عبارة عن مجادلة بين طرفين أو اتفاق ، هي محادثة فشارك بها ببساطة ، حاول جعلها متوازنة ، فكر قبل أن تتحدث ، لأنك إذا تحدثت في 90% من زمن المحادثة سيأخذون عنك انطباعاً بأنك كثير الكلام ولا تملك مهارات الاستماع والإنصات، وإذا تحدث المقابل في 90% من زمن المحادثة فإنك لن تكون قد أعطيت ما لديك بما فيه الكفاية ولن يتمكن من تكوين صورة جيدة متكاملة عنك وعن مهاراتك، لذلك كن متوازناً تحدث وأنصت و لا تقاطع الطرف الآخر بل اسمح له بإكمال حديثه.
  5. انتبه وركز : من أسوء الأمور التي قد تفعلها هي أن تطلب من المقابل أن يعيد سؤالا لأنك لم تكن تعره تركيزك وانتباهك ، إن فقدت التركيز وأردت منه أن يعيد ما قاله فاطلب أن يوضح السؤال بدلا من أن تطلب منه إعادته.
  6. لغة الجسد : اجلس باستقامة وانظر في عيني المقابل وهو يحدثك لتظهر انتباهك التام للمحادثة ، إن كنت لا تستطيع النظر في عينيه فهناك خدعة صغيرة يمكنك استخدامها وهي أن تنظر في المساحة التي بين عينيه أعلى أنفه ولن يلاحظ الفرق بل سيعتقد أنك فعلياً تمتلك مهارات تواصل عالية، يمكنك تجربتها مع أحد أصدقائك وسترى أنها تعمل كالسحر.
  7. كن إنساناً : لا تتعلق كثيراً بما تقرأه عن طرق الحصول على وظيفة أحلامك وتحاول تنفيذه حرفياً فتنسى أن تكون على سجيتك ،كن على تواصل دائم مع ذاتك والآخرين ، كن حقيقياً وصادقاً ، لا بأس أن تخبر المقابل أنك تشعر ببعض التوتر فهو سيتوقع ذلك على أي حال وسيخفف اعترافك بالأمر من توترك ، تذكر دائماً أن المقابلة الوظيفية ليست جدالاً بل هي مجرد محادثة ولتعلم أن الشركة ترغب بك وتحتاجك كما أنت ترغب بالعمل لديهم .

مقالات مختارة لك

كيفية كتابة الهدف المهني

ما الأخطاء الشائعة التي علي تجنبها في مقابلة العمل ؟

  1. لا تظهر حاملاً معك طعاماً ولا حتى كوباً من القهوة ، بعض الناس يعتقدون أنه لا بأس من إحضار مشروباتهم للمقابلة ولكن في الحقيقة فإن هذا التصرف قد يبدو غير لائقاً في نظر المقابل.
  2. لا تنظر لهاتفك أثناء المقابلة ، أطفئه قبل أن تبدأ واجعل كل تركيزك على المقابلة لتبين أن هذا العمل أهم لديك من الرد على رسائلك ومكالماتك
  3. لا تتحدث عن المال ، المقابلة الوظيفية ليست هي الوقت المناسب للتحدث عن النقود بل للتحدث عن مهاراتك وقدراتك المتناسبة مع الوظيفة ، إن تم سؤالك عن المبلغ الذي تقترحه للعمل الذي ستؤديه ، يمكنك أن توضح أنك قد ذكرت ذلك في سيرتك الذاتية.
  4. لا تنتقد زملائك في عملك السابق أو رئيس عملك كما لا تبالغ في مجاملتهم ، إن تم سؤالك عن سبب تركك لوظيفتك السابقة فلا تنتقد أحداً بل اذكر أنك تبحث عن فرصة جديدة لتطور من ذاتك .
  5. لا تدخن قبل الحضور للمقابلة لأن التدخين غالباً ما يدلل على توترك الشديد ، وقد أثبتت دراسة حديثة بأن 90% من أصحاب الأعمال يفضلون تعيين الغير مدخنين على المدخنين ، بغض النظر عن صحة هذه الدراسة عليك تجنب أن تدخن قبل موعد المقابلة.

أمثلة على إجابات مقترحة تعتبر مناسبة لأسئلة المقابلة :

تحدث عن نفسك ؟

الإجابة المناسبة لهذا السؤال هي عن طريق التركيز على الجانب الوظيفي والأكاديمي المتعلق بك أي شهاداتك وخبراتك ، يمكنك التحدث عن نفسك عن طريق ربط ذلك بالعمل كذكر أحد صفات شخصيتك التي ساعدتك سابقاً على التغلب على أحد التحديات التي واجهتها. تجنب الحديث عن هواياتك وحياتك الخاصة  إلا إن تم سؤالك عن ذلك.

مقالات مختارة لك

نماذج سيرة ذاتية بالانجليزي

لماذا تعتقد أنك الأنسب لهذه الوظيفة ؟

حاول إظهار مهاراتك التي اكتسبتها في عملك السابق وإن كنت حديث التخرج فاذكر الأنشطة  الجامعية التي شاركت بها أو المشاريع التي قمت بها وكيف تغلبت على المشكلات التي واجهتها مع ذكر الأمثلة التي تعزز كلامك وتعطيه طابعاً واقعياً. لاتقلق إن كنت تشعر أن هناك منافسة قوية على الوظيفة التي تتقدم إليها ، يمكنك أن تؤكد على قدرتك السريعة على التعلم وحب التحديات.

اذكر أهم نقاط قوتك وضعفك ؟

نقاط القوة : كن صادقاً ولا تذكر شيئاً أنت لا تملكه ، إن كنت جيداً في تنظيم وقتك وكنت انساناً منظماً فإن هذه صفة جيدة ، يمكنك أن تذكر اهتمامك بالتفاصيل أو قدرتك على التواصل مع الناس ، أنك سريع التعلم ، أياً كان ما تذكره عليك أن تكون صادقاً ولا تنسى ذكر الأمثلة التي تبرهن على صدقك.

نقاط الضعف: لا تذكر شيئاً سيئاً عنك بل اذكر صفة قد تكون سيئة بالمجمل ولكنها جيدة في مكان العمل ، مثلاً : يمكنك أن تقول أنك تتعب نفسك في العمل جداً لدرجة الإرهاق فلا تجد أحياناً مكاناً لجوانب حياتك الأخرى ، أو أن طبعك ملول فلا يمكنك أن تبقى إلا مشغولاً ، أو يمكنك أن تذكر أنك تتوتر حين يقترب موعد تسليم أي مشروع أو ملف فترهق نفسك في العمل إلى أن تنتهي منه، أو أنك حين تبدأ بالعمل فإنك تغرق فيه فتنسى أحياناً أنك تعمل ضمن فريق فينتهي بك المطاف وأنت تنجز أعمال الآخرين واذكر أنك تعمل على تحسين نقاط ضعفك هذه . الخدعة هي في أن تجعل نقاط ضعفك الشخصية تبدو كنقاط قوة في بيئة العمل.

لماذا تريد العمل هنا ؟

اذكر أهم المميزات التي تتمتع بها الشركة والتي تجذبك للعمل بها ، كن صادقاً واذكر أنك تريد أن تطور من ذاتك وأن الشركة تمنحك الفرصة لذلك.

اذكر مشكلة واجهتك واستطعت التغلب عليها؟

هذا السؤال بسيط أجبه بوضوح ولكن لا تحاول أن تنتقد أحداً أثناء ذكرك للمشكلة ، بل أسرد المشكلة ثم الطريقة التي حللتها بها وكيف أفادتك هذه التجربة في حياتك العملية، تجنب  أن تكون مشكلة مرتبطة بالأشخاص كشجارك مع رئيس عملك أو أحد زملائك بل اجعلها متعلقة بالعمل كمساعدتك للشركة في إنجاز أمر كان من الصعب إنجازه في وقته ، أو إن كنت حديث التخرج فتحدث عن التحديات التي مررت بها أثناء دراستك وقيامك بالمشاريع والأنشطة الجامعية واذكر الفائدة التي تعلمتها من مرورك بهذه التجربة.

لماذا تركت عملك السابق ؟

إن كان قد سبق لك العمل وطرح عليك المقابل هذا السؤال فتجنب كما في السؤال السابق الحديث بسوء عن الشركة التي كنت تعمل لديها أو عن زملائك أو رئيس عملك كما لا تتحدث عن المال وأنك كنت تقبض مبلغاً بسيطاً ، ركز على رغبتك في النمو والتطور ويمكنك أن تذكر أنك شعرت في عملك السابق بأنك تقف في مكان واحد ولم تكن تجد مساحة لزيادة خبراتك وتطوير ذاتك لذلك بحثت عن عمل جديد لأنك شخص طموح تحب التطوير والنمو .

أين ترى نفسك خلال ال10 سنوات القادمة ؟

إن كان لديك خطة واضحة لحياتك المهنية خلال ال10 سنوات القادمة فهذا جيد جداً ، حاول إظهار كيف أن عملك في هذه الشركة سيمنحك الفرصة للوصول لما تصبو إليه في المستقبل ، إن كنت تخطط لأن تكون مديراً مثلاً فتحدث عن عملك مع الكثير من رؤساء العمل الذين زودوك بقدر كاف من الخبرة لجعلك ترى نفسك مديراً في ال10 سنوات القادمة ، إن كنت ترى نفسك في مجال آخر غير المنصب الذي تقدمت إليه فيمكنك أن تذكر أن عملك في هذه الشركة قد يمنحك مهارات جديدة ستفيدك في المجال الذي تنوي الانتقال إليه في المستقبل.

  • ما بعد المقابلة :
  • يفضل أن تبقى على تواصل مع الشركة لتبقى في أذهانهم وتستطيع المنافسة على المنصب الذي تقدمت إليه ، لا نقصد بالتواصل أن تكثر من الاتصالات الهاتفية فينزعجو منك خاصة إذا كانت شركة مرموقة ، يكفي أن ترسل رسالة إلكترونية لتظهر اهتمامك بالعمل لديهم.
  • اشكر المقابل على منحه من وقتك ليجري معك المقابلة وتجنب سؤاله عن طريقة أدائك فيها

احصل على سيرة ذاتيه على يد خبراء موقع صمم لي سيفي

مصدر الصور 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

للتواصل معنا عبر الواتس اب نرجو الضغط على صورة احدي موظفي خدمة العملاء ادناه، بعدها يمكنك ادخال رقم جوالك والرساله ثم الضغط على زر الارسال
WeCreativez WhatsApp Support
السعوديه
فاطمه
متاح
%d مدونون معجبون بهذه: